ثقافة بلا حديود ...

رجل يعيش فى صحراء منذ 12 عام










نحرص كل يوم على أقتناء الحديث والمريح من الاجهزة الحديثة التى تسهل لنا حياتنا اليومية و يفتح بعضها لنا أفاقاً جديدة الا هذا الشخص فقد ترك كل شئ وراءه وذهب ليعيش فى الصحراء لينعم بالطبيعة
فى عام 2008 و بعد ان أصيب الأقتصاد الامريكى فى مقتل من جراء أزمة القروض وفقد الالاف الأشخاص وظائفهم وحياتهم وتدمرت العائلات و أطيحت بالأستقرار المادى والاجتماعى ومن هنا فان قصة دانيال تركت أكبر الاثر على الرأى العام الامريكى وتحول من شخص مهووس – يعتبره الناس مختلاً فقد عقله وماله- الى ملهم حقيقى .ففى عام 2001 قرر Daniel Suelo  والبالغ من العمر 51 عاماً ان يترك كل مدخراته  وقدرها 30 $ وجواز سفره وتحقيق شخصيته فى كابينة تليفون وان يتجه الى الصحراء ليعيش ويهيم فيها ويثبت لنفسه والعالم ان الانسان قادر على الحياة بدون أموال وبدون متطلبات الحياة المدنية الحديثة وقام بتغيير أسمه الحقيقى “ Shellabarger ” الى اسم “ Suelo ” وهو يعنى الأرض بالأسبانية.
رجل الكهف-هجر حياة المدنية منذ 12 عاماً ويعيش فى الصحراء
وبالفعل تخلى عن كل شئ واتجه ليعيش فى كهوف صحراء يوتاه الأمريكية وأقتات على الحيوانات البرية كالسناجب وعلى الفاكهه الموسمية  التى تنمو لحالها وأحياناً ما يبحث عن بقايا الطعام فى القمامة ويقبل ببساطة طعام يقدمه له الغرباء والمارة العابرين ويقول ان هذا افضل له من قبول كوبونات الغذاء والاعانة الشهرية التى تقدمها له الحكومة الامريكية كأعانة بطالة .
ويقول دانيال أنه اثبت للعالم ان الاموال ما هى الا وهم غير حقيقى يستعبد الناس ليظلوا طوال الوقت أسرى مكبلين بهم جمع المال و حد النفقات و شراء ممتلكات وتأمين المستقبل ، فهو له فلسفته الخاصة التى تقوم على الاكتفاء بالمتاح وعدم التطلع للصعب والبعيد الذى من شأنه اهدار العمر والأدمية .
رجل الكهف-هجر حياة المدنية منذ 12 عاماً ويعيش فى الصحراء




يس وَالْقُرْآنِ الْحَكِيمِ
ღ҉ღ ليـــــت آلزمـــان يعــــود يومـــــآ ღ҉ღ
عالم صور
تأييد السيسى لرئاسة مصر
ثقافة

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق